العضوية

إضافة مساهمة كضيف

لن يتم عرض بريدك الالكتروني علنا
فوائد تسجیل الدخول/ادخل لتخصيص التعليق

التعليق كضيف

لن يتم عرض بريدك الالكتروني علنا
فوائد تسجیل الدخول/ادخل لتخصيص التعليق

تسجيل الدخول

أو تسجيل الدخول باستخدام
 

البريد الإلكتروني

 

كوردى | Kurdî | English | Türkçe | عربي
Rudaw

ثقافة و فن

مدير السينما بوزارة الثقافة العراقية لرووداو: أتمنى مشاهدة أفلام عراقية في الدورات القادمة لمهرجان دهوك

من قبل أوميد عبدالكريم إبراهيم 11/9/2017
مدير السينما في وزارة الثقافة العراقية، فارس طعمة
مدير السينما في وزارة الثقافة العراقية، فارس طعمة

رووداو – دهوك

خلال مشاركته في مهرجان دهوك الدولي الخامس للأفلام السينمائية، تحدث مدير السينما في وزارة الثقافة العراقية، فارس طعمة، عن أسباب المشاركة العربية الضئيلة في هذه النسخة من المهرجان، وكذلك عن واقع حال السينما العراقية والتحديات التي تواجهها.

وقال فارس طعمة، لشبكة رووداو الإعلامية: "كنت أتمنى أن أشاهد أفلاماً عراقية من بغداد والبصرة والعمارة وكافة مناطق العراق، ولكن يبدو أن هذه المسألة مرتبطة بالتنسيقات الإدارية، وأعتقد أن المشاركة العربية عموماً مهمة في هكذا محافل سينمائية، فالسينما العربية غنية في المغرب وتونس ومصر وسوريا وغيرها، وكنت أتمنى أن أشاهد أفلاماً عربية في هذا المهرجان الدولي، لا سيما الأفلام العراقية".

وأضاف طعمة أن "هناك مخرجين سينمائيين مهمين في العراق، وأعتقد أن هذه الدورة من مهرجان دهوك ستستفيد من الأخطاء، وربما نرى مشاركة عربية في الدورات القادمة، وعلى إدارة المهرجان إرسال الدعوات للمخرجين العرب والعراقيين، وهذه المسألة بحاجة لدراية واسعة ومهنية عالية لكي يتم إعلام الصانع السينمائي العربي والعراقي، وبالتالي المشاركة في هكذا مهرجانات".

وحول تفضيل صناع السينما العربية للمشاركة في مهرجان دبي عوضاً عن مهرجان دهوك، أكد طعمة أن "هذا الكلام غير دقيق، فالسينما حرة ويمكنها المشاركة في أي مناسبة، ولكنني أعتقد أن السينما العربية متفوقة إلى حدٍّ كبير، وحصدت جوائز كبيرة وكثيرة، وأتمنى أن تكون إدارة مهرجان دهوك على وعي تام بإشراك الأفلام العربية والعراقية بصناعها الحقيقيين".

وتابع مدير السينما في وزارة الثقافة العراقية: "أعتقد أن على الدائرة الإعلامية لمهرجان دهوك التحلي بمهنية عالية، وتوجيه الدعوات للمخرجين العرب والعراقيين المهمين، حيث هناك حاجة لدراية واسعة حول كيفية صناعة الفيلم السينمائي العربي".

وفيما يتعلق بالواقع الحالي للسينما العراقية، أوضح طعمة أن "هناك مهرجانات كثيرة في العراق من البصرة إلى دهوك، وتقوم بها مؤسسات المجتمع المدني التي تقيم في الوقت ذاته مهرجانات عربية وتشارك فيها دول من كافة أنحاء العالم، وقد اكتسبت خبرة واسعة في هذا المجال وباتت مؤثرة".

وزادَ قائلاً: "بالتوازي مع إقامة المهرجانات، هناك صناع أفلام عراقيين حقيقيين، وقد حصدوا جوائز كثيرة على مستوى العالم، مثل جائزة (الدب الذهبي) في مهرجان برلين للمخرج العراقي، سلام سلمان، عن فيلمه الذي تناول فترة حكم داعش، إلى جانب ملاك عبد علي، الذي حصل على جائزة في مهرجان دبي، ولؤي فاضل الذي حصد جائزة في مهرجان برلين، وغيرهم الكثير".

مشيراً إلى أن "السينما تحتاج لأموال كبيرة، وكما تعلمون العراق يمر بمرحلة تقشف قاسية، والسينما صناعةٌ تحتاج للرعاة والأموال، وبالتالي فإن مهمة المخرج العراقي صعبة جداً في هذه الفترة، لا سيما وأن المرحلة التي تُطرح فيها مواضيع الحرب على تنظيم داعش، تحتاج لأموال كبيرة ودعم دولي، وأعتقد أن المستقبل السينمائي العراقي سيكون أبهى وأكثر نضجاً وحصداً للجوائز العالمية".

واختتم مدير السينما في وزارة الثقافة العراقية بالقول: "أنا سعيد بهذه التظاهرة الثقافية في دهوك، وهناك سلبيات بسيطة يمكن تجاوزها مستقبلاً، وهي متعلقة بالأمور الإدارية، أما على مستوى المهرجان ككل، فأعتقد أن هذه الدورة متميزة".

 

كن جزءا من رووداو!

شارك مقالات, صور و فيديوهات مع رووداو و العالم

ماذا يقال

h | 07/09/2018 09:49:03 ص
كم انتم رائعون دعاء مخلص من القلب ان يبارك بعمركم وصحتكم وان تعيشوا بسعادة وحب ومودة قصة مؤثرة واكثر من رائعة
دهوك.. قصة حب أسطورية تكللت بالزواج بطلاها
| 4/9/2018 | (1)
سالار | 02/09/2018 03:19:08 م
مطالب الكورد دستورية وقانونيه وان اي طرف عراقي لم يتنازل للكورد عن اية اراضي كل ماهو مذكور هو ان تقرر اهالي هذا المناطق مصيرها المناطق المتنازع عليها...
العبادي لرووداو: بعض مطالب الكورد والسنة قابلة للتطبيق
| 2/9/2018 | (1)
0.453 seconds