العضوية

إضافة مساهمة كضيف

لن يتم عرض بريدك الالكتروني علنا
فوائد تسجیل الدخول/ادخل لتخصيص التعليق

التعليق كضيف

لن يتم عرض بريدك الالكتروني علنا
فوائد تسجیل الدخول/ادخل لتخصيص التعليق

تسجيل الدخول

أو تسجيل الدخول باستخدام
 

البريد الإلكتروني

 

كوردى | Kurdî | English | Türkçe | عربي
Rudaw

کوردستان

زوجات مسلحي داعش بين مرارة العيش بالمخيمات ولهيب الانتقام في حال العودة لمناطقهن

من قبل هونر احمد 9/8/2018
زوجات مسلحي داعش يطالبن بإطلاق سراحهن وعدم تحميلهن أوزار أزواجهن، فيما يبدو الحال أكثر صعوبة بالنسبة للأطفال

رووداو – أربيل

يخضع مخيم زوجات وأبناء مسلحي داعش في منطقة "عين عيسى" التابعة لمحافظة الرقة السورية، لمراقبة مشددة من قبل قوات سوريا الديمقراطية، ويأوي المخيم 120 عائلة من أُسر مسلحي داعش.

في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومتين السورية والعراقية، خُصصت مخيماتٌ لعوائل مسلحي داعش حيث تتم معاملتهم كمعتقلين.

فتحية الحجار، من أهالي حلب، أم لثلاثة أطفال، وكانت زوجةً لمسلحٍ من داعش يحمل الجنسية الأمريكية، قبل أن يقع أسيراً بيد قوات سوريا الديمقراطية في الرقة العام الماضي.

النساء يطالبن بإطلاق سراحهن وعدم تحميلهن أوزار أزواجهن، فيما يبدو الحال أكثر صعوبة بالنسبة للأطفال.

وقالت فتحية الحجار، زوجة أحد مسلحي داعش، لشبكة رووداو الإعلامية: "أنتظر إصدار قرار بشأننا، يقال إن زوجي حُكم عليه بالسجن المؤبد وكذلك إنه نُقل إلى أمريكا، في السابق كنت في مخيم الطبقة لمدة 3 أشهر لكن لم يحسم أمري، أنا محتجزة في المخيم منذ 6 أشهر ولدي 3 أطفال، قبل 3 أشهر قالوا لي إن زوجي معتقل في سجن كوباني، وإنهم سينقلونه إلى الولايات المتحدة بعد أيام".

بالانتقال من المخيمات السورية والعراقية إلى مخيمات إقليم كوردستان، تبدو الأوضاع مغايرة تماماً، حيث تشير زوجات مسلحي داعش إلى أن التعامل في المخيمات يتسم بالرحمة والإنسانية.

المنظمات الدولية تقوم بمراقبة المخيمات الخاضعة لسلطة الحكومة العراقية عن كثب، لكنها تبدو أقل بالنسبة لمخيمات إقليم كوردستان، وذلك انطلاقاً من إدراكها لحقيقة أن التعامل في مخيمات الإقليم يكون بمنأى عن الاختلافات القومية والجنس والدين، وأن تقديم يد العون يشمل زوجات مسلحي داعش وأبناءهم أيضاً.

منال محمد، تقيم في مخيم حسن شام، وكحال فتحية، فإنها أيضاً كانت متزوجة من مسلح أمريكي في داعش، ولديها منه 4 أبناء، وقد أسرت قوات البيشمركة زوجها خلال إحدى المعارك، وهي الآن حرة طليقة، لكنها ترفض العودة إلى الموصل خشية الانتقام.

وفي هذا السياق قالت منال محمد، لرووداو، إن "البيشمركة تعاملنا معنا بطريقة مميزة جداً، حيث تُعامل زوجات داعش بشكل أفضل من الناس العاديين، هم يحترموننا ولم نر منهم سوءاً، نحن هنا تحت حمايتهم، وقد أوصونا بإبلاغهم في حال حاول أحدهم مضايقتنا أو توجيه كلام سيء لنا، لماذا لا أعود للموصل؟ لأنني أخاف من الحشد الشعبي، فيما يتوفر الأمان هنا". 

ويشير المسؤولون عن مخيمي حسن شام والخازر إلى أن حكومة إقليم كوردستان تتعامل مع النازحين وعائلات مسلحي داعش وفقاً للمعايير الدولية وليس بمنهج المجاميع المسلحة أو الميليشيات

من جهته قال مسؤول مخيمي حسن شام والخارز في مؤسسة البارزاني الخيرية، رشيد درويش، لرووداو، إن "الكثير من المنظمات تتحدث إلينا عن طريقة تعامل مؤسسة البارزاني الخيرية سواء مع عائلات داعش أو غيرها، بالنسبة لنا نحن ننظر إليها بعين الإنسانية، ولو كانت لديها مخاوف منا لما توجهت إلينا، نحمد الله على عدم حدوث أي مشكلة داخل المخيمات حتى الآن".

وتهدف مساعي حكومة إقليم كوردستان إلى إبعاد أفراد أسر مسلحي داعش عن الفكر المتشدد وإعادة دمجهم بالمجتمع، والخطوة الأولى بدأت عملياً في المخيمات بالتعامل معهم بطريقة طبيعية.

ترجمة: شونم خوشناو
قراءة: أوميد إبراهيم

 

كن جزءا من رووداو!

شارك مقالات, صور و فيديوهات مع رووداو و العالم

ماذا يقال

h | 07/09/2018 09:49:03 ص
كم انتم رائعون دعاء مخلص من القلب ان يبارك بعمركم وصحتكم وان تعيشوا بسعادة وحب ومودة قصة مؤثرة واكثر من رائعة
دهوك.. قصة حب أسطورية تكللت بالزواج بطلاها
| 4/9/2018 | (1)
سالار | 02/09/2018 03:19:08 م
مطالب الكورد دستورية وقانونيه وان اي طرف عراقي لم يتنازل للكورد عن اية اراضي كل ماهو مذكور هو ان تقرر اهالي هذا المناطق مصيرها المناطق المتنازع عليها...
العبادي لرووداو: بعض مطالب الكورد والسنة قابلة للتطبيق
| 2/9/2018 | (1)
0.407 seconds