العضوية

إضافة مساهمة كضيف

لن يتم عرض بريدك الالكتروني علنا
فوائد تسجیل الدخول/ادخل لتخصيص التعليق

التعليق كضيف

لن يتم عرض بريدك الالكتروني علنا
فوائد تسجیل الدخول/ادخل لتخصيص التعليق

تسجيل الدخول

أو تسجيل الدخول باستخدام
 

البريد الإلكتروني

 

كوردى | Kurdî | English | Türkçe | عربي
Rudaw

کوردستان

معصوم ينعى وفاة نوشيروان مصطفى

من قبل رووداو 19/5/2017
معصوم ينعى وفاة نوشيروان مصطفى
معصوم ينعى وفاة نوشيروان مصطفى

رووداو - اربيل


نعى رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، اليوم الجمعة، بوفاة زعيم حركة التغيير، نوشيروان مصطفى، مؤكدا ان الشعبين العراقي والكوردي خسرا مناضلا صلبا.

وقال معصوم في برقية تعزية نقله مكتبه الاعلامي، وإطلعت عليه شبكة رووداو الإعلامية، انه "تلقينا بألم وحزن عميقين نبأ وفاة الشخصية السياسية الكوردية العراقية البارزة المنسق العام وزعيم حركة التغيير (ڱوران) المغفور له نوشيروان مصطفى، الذي فارق الحياة في مدينة السليمانية اليوم بعد معاناة مع المرض".

واضاف معصوم انه "إذ نعزي الشعبين الكوردي والعراقي برحيل السيد نوشيروان مصطفى الذي خسرناه مناضلا صلبا جمع بين الفكر القومي الانساني والوطنية الصادقة والثقافة الرفيعة فضلاً عن الايمان الراسخ بالفكر الديمقراطي التقدمي والاحساس العالي بالمسؤولية ومقارعة الظلم والاضطهاد، فاننا نستذكر باعتزاز انخراطه في النضال من أجل خدمة شعبه وأمته منذ نعومة اظفاره كما نستذكر الكثير من أدواره المشرِّفة التي كرسته مثالاً طيباً للتلازم بين الفكر والمسؤولية، وواحدا من أنشط قادة المعارضة العراقية المناهضة للدكتاتورية والمناضلة من أجل عراق ديمقراطي متقدم وحر".

وبين معصوم انه "حسبنا في هذه الخسارة ما تركه المغفور له من تاريخ نضالي حافل وذكر طيب في قلوب شعبه وامته وجميع من عرفوه".

وكان زعيم حركة التغيير الكوردستانية نوشيروان مصطفى، قد توفي صباح هذا اليوم الجمعة 19-5-2017، بعد صراع طويل مع المرض في محافظة السليمانية.



تعليقات

 
اضف تعليق جديد
يمكنك التعليق كضيف أو تسجيل الدخول للمزيد من الخصائص
 

كن جزءا من رووداو!

شارك مقالات, صور و فيديوهات مع رووداو و العالم

ماذا يقال

علي حيدر | 08/05/2017 02:00:54 م
شكد اناقة وذوق واخلاق ربي تستقل كردستان وتصير دولة ذخر النا احنا العراقيين
سعد | 10/05/2017 02:12:42 م
ما شاء الله 100 عملية تجميل...
حفيدة صدام حسين لرووداو: أحب جدي وأفتخر بكل ماضي عائلتي لكن توجهاتي الفنية واضحة
| 6/5/2017 | (3)
ِali | 09/05/2017 01:48:53 م
مقال رائع
AY | 09/05/2017 02:13:51 م
لقد قلت فأحسنت فجزاك الله خيرا
معظم الخلافات في الأقليم أصبحت شخصية لا وطنية
| 9/5/2017 | (2)
ابراهيم الخميس | 03/05/2017 08:41:18 ص
انا سوري
مدينة إيطالية تبحث عن لاجئين شباب لحمايتها من
| 2/5/2017 | (1)

في مكان آخر على رووداو

0.281 seconds